انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-06-2014, 10:33 PM
يحي مطراوى يحي مطراوى غير متواجد حالياً
عضو ماسي
 




افتراضي هذا هو الله

 

رحلة مع ملامح من علم الله تعالى في خلق الإنسان
أسماء الله الحسنى (العليم)
د. محمد راتب النابلسي

هذا الاسم ورد في القرآن الكريم بمواضع كثيرة، من هذه المواضع قوله تعالى: ﴿ فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللَّهُ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴾ ( سورةالبقرة )
وقد ورد هذا الاسم مقترناً في الكتاب والسنة بأسماء أخرى كثيرة، ورد مع اسم السميع ﴿ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴾
ومع اسم الحكيم، ومع اسم العزيز، ومع اسم الحليم، ومع اسم الخلاق، ومع اسم القدير، ومع اسم الفتاح، ومع اسم القوي، هذا الاسم الخبير هذا "العليم" ورد مقترناً مع عدد ليس بالقليل من أسماء الله الحسنى.

أما في السنة، فورد أيضاً في نصوص كثيرة منها ما رواه أبو داود من حديث أبي سعيد الخدري أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:

(أعوذُ بِاللهِ السَّميعِ العليمِ من الشَّيطان الرجيم، مِنَ هَمْزِهِ ونَفْخِهِ ونَفْثِهِ) [أخرجه أبو داود والترمذي والنسائي عن أبي سعيد الخدري ]

الإنسان إن تكلم فالله سميع، وإن تحرك فالله بصير ، وإن أضمر شيئاً فالله عليم، بل إن الله يحول بين المرء وقلبه، أقرب شيء إليك قلبك، وخواطرك، وسرك، وباطنك، الله عز وجل يحول بينك وبين قلبك، وبينك وبين سرك، وبينك وبين باطنك، بل هو أقرب إليك من حبل الوريد.

جسم الإنسان وحده أقرب آية إلينا:

الكون كله، والكون ما سوى الله أثر من آثار "العليم"، ولنأخذ جسم الإنسان وحده، لأن الله سبحانه وتعالى يقول:
﴿ وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلَا تُبْصِرُونَ ﴾ ( سورة الذاريات )
إنه أقرب آية إلينا، ويمكن من خلال جسم الإنسان أن تصل إلى ملايين الأدلة القاطعة على علم الله.
أولاً لو أن الواحد منا وضع على طرف أصبعه شيئاً من لعابه، ومسّ ملحاً من دون ضغط، أي ليأخذ طبقة واحدة، وجاء بمكبر، هذه الذرة ذرة الملح تساوي حجم البويضة التي يخلق منها الإنسان، والحوين المنوي أو النطفة أقل حجماً بكثير، واحد من مئة من حجم البويضة، وفي اللقاء الزوجي يخرج من الزوج من ثلاثمئة إلى خمسمئة مليون حوين منوي، وتحتاج البويضة إلى حوين واحد، كيف يدخل هذا الحوين إلى البويضة ؟ في رأس الحوين مادة نبيلة مغلفة بقشرة رقيقة، إذا اصطدم الحوين بالبويضة تتمزق القشرة، والمادة النبيلة تذيب جدار البويضة فيدخل، هذه البويضة تتكاثر إلى عشرة آلاف جزء، دون أن يزيد حجمها، لأنها تسير بقناة فالوب، لو زاد حجمها لامتنع سيرها، قناة دقيقة جداً، ما الذي يحركها ؟ ليس لها أرجل، في أرضية هذه القناة أشعار، تتحرك نحو الرحم، تنتقل هذه البويضة إلى الرحم، قال تعالى:

﴿ أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ ﴾ ( سورة الطور )

إعجاز الله عز وجل في خلق الإنسان:

ذرة كذرة الملح ملقحة بحوين لا يرى بالعين، بعد تسعة أشهر طفل، له رأس ، وجمجمة، ودماغ، وشعر، وعينان، وأذنان، وأنف، وشفتان، ولسان، ويدان، ومفاصل، وعظام عضلات، وجلد، وقلب، وشرايين، وأوردة، ومعدة، وأمعاء، وكليتان، وكبد، وبنكرياس، ما هذا ؟!.

﴿ أَإلَهٌ مَعَ اللَّهِ ﴾ ( سورة النمل الآية: 61 )

﴿ هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ ﴾ ( سورة لقمان الآية: 11 )

ملامح من علم الله في خلق الإنسان تتجلى بـ:

1 ـ الشعر:

شعر الإنسان ثلاثمئة ألف شعرة، لكل شعرة وريد، وشريان، وعضلة، وعصب، وغدة دهنية، وغدة صبغية، ولحكمة بالغةٍ بالغة ليس في الشعر أعصاب حس، هناك أعصاب حركة، ولو كان في الشعر أعصاب حس لاضطررت كل أسبوع أن تجري عملية في المستشفى اسمها عملية الحلاقة، تحتاج إلى تخدير كامل.

2 ـ الدماغ:

الدماغ يحوي مئة و أربعين مليار خلية سمراء استنادية لم تعرف وظيفتها بعد، مغطى بأربعة عشر ملياراً من الخلايا القشرية، في الدماغ المحاكمة، في الدماغ الذاكرة، في الدماغ مركز الرؤية، مركز السمع، أي قشرة الدماغ أعقد ما في الكون، ولا يزال الدماغ عاجز عن فهم ذاته، ولم يستخدم معظم العباقرة من إمكانات الدماغ واحد بالمئة.
بالمناسبة أنت أيها الإنسان كل خمس سنوات تتبدل تبدلاً كاملاً، جلدك يتبدل ، شعرك يتبدل، عظامك تتبدل، عضلاتك تتبدل، أي شيء في الجسم يتبدل كل خمس سنوات، لأن أطول عمر خلية في الإنسان الخلية العظمية عمرها خمس سنوات، وأقل خلية عمراً خلايا بطانة الأمعاء، عمر الخلية 48 ساعة، أي كل 48 ساعة تتبدل خلايا بطانة الأمعاء، ولحكمة بالغةٍ بالغةٍ بالغة الدماغ لا يتبدل، لو تبدل الدماغ لخسرت اختصاصك، وخبراتك، ومعارفك، وطاقاتك، كل شيء يتبدل في الدماغ، أسماء أولادك بالدماغ، الدماغ ثابت ، والقلب ثابت، وله بحث رائع.

3 ـ العين:

العين، القرنية طبقة شفافة شفافية تامة، ما السر ؟ أن القرنية وحدها من بين كل خلايا الجسم تتغذى بطريقة خاصة، لو غُذيت بالطريقة العامة طريقة الأوعية لرأيت ضمن شبكة، القرنية وحدها تتغذى عن طريق الحلول، أي أن الخلية الأولى تأخذ غذاءها وغذاء جارتها، والغذاء يتسرب عبر الغشاء الخلوي، لولا هذا الاستثناء لما رأيت رؤية شفافة تماماً.
أودع الله في ماء العين مادة مضادة للتجمد، الشبكية لا يزيد حجمها عن ميلي وربع، في أعلى آلة تصوير رقمية في بالميلي متر مربع عشرة آلاف مستقبل ضوئي، بينما في الميلي متر مربع بالشبكية مئة مليون مستقبل ضوئي، من أجل أن ترى رؤية دقيقة، فالعين البشرية تفرق بين ثمانية ملايين لون، ولو درجنا اللون ثمانمئة ألف درجة لاستطاعت العين السليمة أن تفرق بين درجتين.

﴿ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ ﴾ ( سورة النمل الآية: 88 )

﴿ أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ ﴾

4 ـ الأذن:

من منا يصدق أن في دماغه جهازاً بالغ التعقيد يكشف لك جهة الصوت ؟ فأنت إذا كنت تمشي في الطريق، وأطلقت مركبة من ورائك البوق، المركبة هنا دخل الصوت "صوت البوق" إلى هذه الأذن قبل هذه الأذن، هنا المركبة، فإن كانت هنا دخلت إلى هذه الأذن قبل هذه الأذن، هذا الجهاز يحسب تفاضل الصوتين ويكتشف جهة الصوت، تفاضل كم ؟ واحد على ألف وستمئة وعشرين جزءاً من الثانية، ببساطة ما بعدها بساطة يطلق قائد المركبة البوق يدخل الصوت إلى هذه قبل هذه، بفاصل واحد على ألف وستمئة وعشرين جزءاً من الثانية فتكتشف أن المركبة عن يمينه، يأتي أمر من الدماغ إلى الرجلين تنحرف نحو اليسار

﴿ أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ ﴾

5 ـ العصب الشمي:

العصب الشمي يتفرع إلى عشرين مليون عصب، وفي كل عصب سبعة أهداب، هذه الأهداب مغمسة بمادة تتفاعل مع الرائحة، من تفاعل المادة مع الرائحة يتشكل شكلاً هندسياً، هو رمز هذه الرائحة، هذا الشكل ينتقل إلى الدماغ، إلى الذاكرة الشمية، يوجد بالذاكرة الشمية عشرة آلاف بند، يعرض هذا الرمز على هذه البنود بنداً بنداً حيثما كان التطابق اكتشفت أن في بالطعام نعنع مثلاً، من خلال الرائحة،

﴿ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ ﴾

﴿ إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ ﴾ ( سورة فاطر الآية: 28 )

6 ـ اللعاب:

وأنت نائم غارق في النوم، يجتمع اللعاب في فمك، تذهب رسالة إلى الدماغ، زاد اللعاب في الفم، يأتي أمر من الدماغ وأنت غارق في النوم، يأمر لسان المزمار يغلق فتحة التنفس، ويفتح فتحة المريء، فتبلع لعابك، وأنت نائم، هذه الآلية من صممها ؟.

7 ـ الهيكل العظمي:

وأنت نائم وغارق في النوم هيكلك العظمي فوقه عضلات، وتحته عضلات، وزن الهيكل العظمي مع العضلات التي فوقه تضغط على ما تحته، تحته يوجد عضلات وفيها أوعية دموية، الأوعية تنضغط تضيق لمعتها، الإنسان وهو يقظ يشعر بالتنميل، ثم يفقد الحس، إذا إنسان جلس بالمسجد لفترة طويلة بوضعية ثابتة، بعد ذلك يفقد الحس برجله، و سبب ذلك أن التروية ضعفت، وأنت نائم، غارق في النوم الأوعية ضُغطت، ضاقت لمعتها، قلت التروية، تذهب رسالة إلى الدماغ، هناك مراكز إحساس بالضغط، يأتي الأمر تقلب، بعد ربع ساعة يأتي أمر معاكس تقلب، الله عز وجل قال:

﴿ وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَالِ ﴾ ( سورة الكهف الآية: 18 )
هذا التقلب لولاه لما أمكن أن تنام، لو أن التقلب بجهة واحدة مشكلة، تنام على السرير بعد حين تجد نفسك على الأرض، لكن:

﴿ وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَالِ ﴾
نعمة التقلب هل نعرفها ؟ الذي يصاب بالثبات ولا يقلبه أهله لحمه يتسلخ، الآن في أسرة تقلب المريض تقلباً آلياً، نعمة التقلب، نعمة إرسال اللعاب إلى المريء، هذه نعم لا نعرفها إلا إذا فقدناها.

8 ـ الغدة النخامية:

تمشي في بستان، رأيت ثعباناً، ما الذي يحصل ؟ الذي يحصل أن صورة الثعبان تنطبع على شبكية العين إحساساً، الصورة بالشبكية لا تقرأ، لا يوجد ملفات للثعبان حتى تقرأ من خلالها، تنتقل الصورة إلى الدماغ، إلى مركز الرؤية، في مركز الرؤية تقرأ الصورة في ضوء ملفات الثعبان من أين جاءت هذه الملفات ؟ من الدراسة، من قصص سمعتها، من مشاهدات شاهدتها، تتجمع هذه في ملف واحد أو مجلد واحد هو الثعبان، في ضوء هذه الملفات تقرأ هذه الصورة.
والدماغ يدرك الخطر، هناك خطر، الدماغ ملك الجهاز العصبي، له زميلة اسمها الغدة النخامية، ملكة الجهاز الهرموني، هذه الغدة أوامرها هرمونية، بينما الدماغ أوامره كهربائية، يلتمس الدماغ وهو ملك الجهاز العصبي من الغدة النخامية وهي ملكة الجهاز الهرموني أن تواجه هذه الملكة الخطر، هذه الملكة عندها وزير داخلية اسمه الكظر تأمره أن يواجه الخطر، الكظر يرسل أمراً إلى القلب، يرتفع النبض إلى مئة و ثمانين نبضة، الخائف لو قاس نبضه لوجده مئة و ثمانين، الكظر يرسل أمراً آخر إلى الرئتين يرتفع وجيبهما، الخائف يلهث، الكظر يصدر أمراً ثالثاً إلى الأوعية الدموية المحيطة بالجلد تضيق لمعتها، ليتوافر الدم إلى العضلات، بدل الجلد، فالخائف لا يحتاج إلى لون وردي يحتاج إلى أن ينجو، فالخائف يصفر لونه.
أمر رابع إلى الكبد يطلق كمية سكر إضافية، فلو فحصنا دم الخائف لكان السكر فيه مرتفعاً.
أمر خامس إلى الكبد يفرز هرمون التجلط، هذا يتم في ثوانٍ معدودة، الخائف يزداد نبض قلبه، ووجيبه رئتيه، ويصفر لونه، ويزداد السكر في دمه، ويصبح دمه لزجاً، لذلك الخوف الشديد يسبب جلطة أحياناً، من أين تأتي الجلطة ؟ لأنه يوجد توازن دقيق، يفرز الجسم هرموناً يميع الدم وهرموناً آخر يجلطه، ومن التوازن الدقيق بين إفراز الهرمونين يحافظ الدم على مستوى من السيولة و التجلط.

9 ـ المشيمة و الغشاء العاقل:

الآن هذه المرأة حامل عقب الولادة ينزل مع الجنين قرص لحمي، اسمه المشيمة، هذا القرص تجتمع فيه دورة دم الأم مع دورة دم الجنين، ودم الجنين زمرة، ودم الأم زمرة، ولا يختلطان، فلو اختلطا لماتت الأم والجنين معاً كيف لا يختلطان ؟ قال: بينهما غشاء، هذا الغشاء يقوم بأعمال يعجز عنها أطباء الأرض مجتمعين، سماه الأطباء الغشاء العاقل، ماذا يفعل ؟ يأخذ من دم الأم الأوكسجين يضعه في دم الجنين، يأخذ من دم الأم السكر يضعه في دم الجنين، يأخذ من دم الأم الأنسولين يضعه في دم الجنين، قام بدور جهاز الهضم، وجهاز التنفس، والبنكرياس، توافر للجنين الأوكسجين، والسكر، والأنسولين، يحترق السكر بالأوكسجين عن طريق الأنسولين، تتولد الطاقة، الجنين حرارته 37، من أين جاءت هذه الحرارة ؟ من هذا الاحتراق، هناك فضلات ؛ الفضلات ثاني أكسيد الكربون، ثاني أوكسيد الكربون يأخذه الغشاء العاقل من دم الجنين ويطرحه في دم الأم، فجزء من نفس الأم هو نفس جنينها، الغشاء العاقل يأخذ عوامل المناعة من الأم يضعها في دم الجنين، فجميع الأمراض التي أصيبت بها الأم الجنين محصن أن يصاب بها، الغشاء العاقل يقيم حجراً صحياً، فكل السموم التي تصل إلى دم الأم يمنع الغشاء العاقل وصولها إلى دم الجنين، لو أن الأم لا سمح الله تسممت بمادة غذائية هذا السم لا ينتقل إلى دم الجنين.
يد من ؟ حكمة من ؟ قدرة من ؟ علم من ؟.

الغشاء العاقل من آيات الله الدالة على عظمته:

الآن أخطر مهمة أن هذا الغشاء العاقل يعلم بالضبط ما يحتاجه من مواد ، البروتين، والمواد الدسمة، والسكريات، والنشويات، والمعادن، وأشباه المعادن، وغيرهم، و مئات الأنواع من الأغذية يحتاجها الجنين، الغشاء العاقل يعرف هذه الأغذية، والمقدار الدقيق والذي يتبدل كل ساعة بحسب نمو الجنين، ويقوم بتنفيذها، وهذه أعقد مهمة للغشاء العاقل، يأخذ الغذاء من دم الأم، السكريات، الشحوم، البروتين، المعادن، أشباه المعادن ، يأخذها بكميات مدروسة تناسب حاجة الجنين، وتتبدل هذه الكميات كل ساعة، وينفذ هذه المهمة ويطرح هذه المواد في دم الجنين، يحدث الآن ما يسمى بالاستقلاب، تحول الغذاء إلى نسج، ينمو الجنين، تنمو عظامه، ينمو جلده، تنمو عضلاته، ينمو دماغه، هذا النمو سببه المواد الغذائية التي أتت من دم الأم إلى دم الجنين، هذا الاستقلاب ينتهي بنواتج هذه النواتج حمض البول، يأتي الغشاء العاقل يأخذ حمض البول من دم الجنين، يضعه في دم الأم، الغشاء العاقل أحياناً هناك نقص بغذاء الأم، كيف يُعلم هذا الغشاء الأم أن تأكل هذه المادة ؟ تشتهي الأم في أثناء الحمل بعض الأكلات، هذه الأكلات تقابل حاجة الجنين إلى هذه المادة، صنع من ؟ قدرة من ؟ حكمة من ؟.

10 ـ الطحال:

الطحال مقبرة للكريات الدم الحمراء، تحلل هذه الكريات الميتة، يؤخذ الحديد منها، يعاد إرساله إلى معامل كريات الدم الحمراء في نقي العظام، والمادة الثانية الهيموكلوبين يذهب إلى الكبد ليشكل الصفراء.

11 ـ تقلص الرحم و انقباضه:

شيء رائع جداً، الرحم يتقلص قبل الولادة تقلصاً خفيفاً متزامناً لطيفاً، حتى يخرج الجنين من الرحم، فإذا خرج تقلص الرحم تقلصاً حاداً وقوياً حتى يغلق آلاف الأوعية الدموية التي انقطعت، لو انعكس التقلص العنيف قبل الولادة، واللطيف بعد الولادة لماتت الأم وجنينها.

﴿ ثُمَّ السَّبِيلَ يَسَّرَهُ ﴾ ( سورة عبس )

12 ـ الثقب بين الأذنين:

بين الأذنين ثقب، والطفل في رحم أمه الدم ينتقل مباشرة من أذين إلى أذين وطريق الرئتين مغلق، لأنه لا يوجد هواء، بعد الولادة يفتح الطريق، تأتي جلطة تغلق هذا الثقب.

13 ـ طحال المولود فيه كمية حديد تكفيه سنتين إلى أن يأكل:

حليب الأم لا يوجد به حديد، أودع الله في طحال الطفل كمية حديد تكفيه سنتين حتى يأكل الطعام.
هذه ملامح من علم الله في خلق الإنسان فإذا قرأت أن الله عليم الكون كله، والمخلوقات كلها أثر من آثار علم الله.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 12-07-2014, 12:14 AM
نصرة مسلمة نصرة مسلمة غير متواجد حالياً
" مزجت مرارة العذاب بحلاوة الإيمان فطغت حلاوة الإيمان "
 




افتراضي

لا إله إلا الله

بارك الله فيكم و نفع بكم
نقل طيب
التوقيع

ياليتني سحابة تمر فوق بيتك أمطرك بالورود والرياحين
ياليتني كنت يمامة تحلق حولك ولاتتركك أبدا

هجرة







رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 11:24 AM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.