انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين


التاريخ والسير والتراجم السيرة النبوية ، والتاريخ والحضارات ، وسير الأعلام وتراجمهم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-12-2007, 12:45 AM
أبو عمر الأزهري أبو عمر الأزهري غير متواجد حالياً
الأزهر حارس الدين في بلاد المسلمين
 




(( رموز لا بد أن تسقط ))

 



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :


نتناول فى هذا الموضوع مجموعة من الرموز فى تاريخنا ومع ذلك فهى لاتستحق أن تكون رموزا أصلا ،، ولا تستحق منا إلا أن نسقطها من أذهاننا كما أسقطها التاريخ ،،



وقد سبق وتناول بعضها أخونا الحبيب : (( أبو مصعب السلفى )) ،، ،، أسأل الله العظيم أن يحفظه ،، وأن يبارك فيه .
فى موضوعه (( عظماء عندهم .. أقزام عندنا )) .




وسنتناول شخصيات أخرى فى هذه الرموز التى تعتبر والله بمثابة ثمرة من ثمار الخيانة ،، يتجلى فيها صورة الإنساس عندما يخون دينه ،، عندما يتبنى المرء أقوالا ونظريات ومبادىء تخالف بل وتتناقض مع دينه وعقيدته ،، فيتحول لنصرتها على دينه ،، بل وربما يجعلها هى دينه فيستغنى بها عن دين رب الأرض والسماوات ،، ولكن هيهات هيهات ،، فأمر المستشرقين وأتباعهم مكشوف مفضوح ، وموقفهم مخذول أمام كل عالم ربانى ،، لكن للأسف يستطيعون بكل سهولة خداع عوام الناس وجهالهم ،، وللأسف أنك تلقى منهم من يروج لشواذ فكره العفن باسم الدين ،، فيسمى نفسه مجددا للدين ، ومفكرا إسلاميا ،،، ويسمى دعوته نهوضا بالأمة ،،
ثم يموت ويفضى إلى ماقدم ،، ولكن يكون قد ترك تلامذة أشربوا فى قلوبهم حبه وحب عفاناته ،، فيروجون لها بدورهم ويكتسبوا لها تلامذة آخرين ،، وتستمر السلسلة ، يموت جاهل وخلفه خبيث ،،
ومما ساعدهم ،، وساعد تلامذتهم : تسطير أسمائهم فى أسطر التاريخ ،، وهذا بالطبع ماكان لشىء سوى أنهم هم القائمون على كتابة التاريخ وتسطيره ،، ولكن الباطل الذى احتمى بالمبطلين أضعف وأوهن كثيرا من الحق الذى حماه رب العالمين ،،

وما كان يخطر ببال من حرف هذه الحقائق وبدلها ،، أن تفضح فيما بعد لاسيما إذا كانت فضيحتها بعد موتهم بزمن بعيد أحيانا وأحيانا قريب ،، فهناك من هذه الرموز من مات منذ زمن بعيد ،، وهناك من مات قريبا وشهنا موته وهلاكه ،، وهناك من هو مازال بيننا يتنفس من هواء الله ويأكل ويشرب من رزقه ومع ذلك يرفع راية العصيان ويحارب دين الله بكل ماأوتى من قوة ،،

نعوذ بالله من الخذلان ،، ومن الكفر بعد الإيمان ،، ومن اللحاق بأهل الذلة والهوان ،،



*** وللعلم فالبيانات المذكورة فى الشخصيات منقول أغلبها من منتديات أخرى ،، بتصرف وإضافات ،،


*** وبالطبع الموضوع متاح لكل الإخوة فى كل الشخصيات ،، فكل من لديه حقائق عن أى شخصية نتحدث عنها فليورد هذه الحقائق ليعم منها النفع .



أترككم مع أول الرموز :
************************************************** ********
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-12-2007, 12:51 AM
أبو مصعب السلفي أبو مصعب السلفي غير متواجد حالياً
الراجي سِتْر وعفو ربه
 




افتراضي

ماشاء الله

أعانك الله وأتم لك على خير

تسجيل متابعه
..
التوقيع

قال الشاطبي في "الموافقات":
المقصد الشرعي من وضع الشريعة إخراج المُكَلَّف عن داعية هواه, حتى يكون عبداً لله اختيارًا, كما هو عبد لله اضطراراً .
اللـــه !! .. كلام يعجز اللسان من التعقيب عليه ويُكتفى بنقله وحسب .
===
الذي لا شك فيه: أن محاولة مزاوجة الإسلام بالديموقراطية هى معركة يحارب الغرب من أجلها بلا هوادة، بعد أن تبين له أن النصر على الجهاديين أمر بعيد المنال.
د/ أحمد خضر
===
الطريقان مختلفان بلا شك، إسلام يسمونه بالمعتدل: يرضى عنه الغرب، محوره ديموقراطيته الليبرالية، ويُكتفى فيه بالشعائر التعبدية، والأخلاق الفاضلة،
وإسلام حقيقي: محوره كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وأساسه شريعة الله عز وجل، وسنامه الجهاد في سبيل الله.
فأي الطريقين تختاره مصر بعد مبارك؟!
د/أحمد خضر

من مقال
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-12-2007, 12:59 AM
أبو عمر الأزهري أبو عمر الأزهري غير متواجد حالياً
الأزهر حارس الدين في بلاد المسلمين
 




افتراضي

جزاك الله خيرا أخى الحبيب الغالى ،،
بارك الله فيك ،،

********************************
والآن نلتقى مع أول رمز ((( مجدد الدين الإسلامى فى العصر الحديث ،، باعث النهضة )))

من هو ياترى ؟؟؟؟؟؟؟
إلى هناك ............
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-12-2007, 01:03 AM
سيد سيد غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




بارك الله فيك
واعانك على ما فية الخير
وثبتنا الى ان نلقاة


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 04-12-2007, 01:04 AM
أبو عمر الأزهري أبو عمر الأزهري غير متواجد حالياً
الأزهر حارس الدين في بلاد المسلمين
 




( محمد عبده )
*************






هو الرجل القدوة عند أهل التجديد فى زماننا ،،
ينظر الناس إليه على أنه مجدد الدعوة الإسلامية والمنهج الدينى فى العصر الحديث ،،
ويلقبونه بــــ ( الإمــــــــــــــــــــــام ) ،،،

مع أن الناظر فى أعمال هذا الرجل لايجده إمام حق ،، وإنما إماما بغيره ،،

لم تكن أعماله إلا تأصيل المنهج العصرى، مِنْ صَرْف القرآن عن غير معانيه الظاهرة أحيانًا بحجة أنها تمثيل وتصوير، ورده للسنة الصحيحة أحيانًا لمعارضتها ما يظن أنه من علوم العصر، واستخدام المنهج التاريخي لمعالجة قضايا وأحكام الشريعة وربطها بظروف وملابسات مؤقتة .

ورغم موت هذا الرجل منذ أكثر من مائة عام ،،
إلا أنه قد خلف تلامذته ينقلون ماترك ويبنوا عليه أساس فكرهم المخالف فى الدين الإسلامى .
وهم بالطبع من أمثال ( قاسم أمين ) و ( على عبد الرازق ) .
وهم أيضا أورثوا هذا العلم الذى ليس علما على حقيقته لما بعدهم من أهل زماننا نحن ،،
فما زال هناك الكثير ممن يسير على نفس النهج ويتبع هذه الخطى دون تبصر .


ما يهمنا الآن هو التعرف على حقيقة الرجل من علمه الذى كان ينادى به لنعرف هل كان على حق أم لا

ولكن تجدر الإشارة بنا أن نعرف أولا من هو شيخ هذا الرجل والذى كان يستقى منه علمه ،،
إنه ( جمال الدين الأفغانى ) الماسونى الرافضى المؤمن بوحدة الوجود ،،

************************************************** *

علم الرجل الذى كان عندهم إماما :
*********************

1_ كان متابعا لشيخه الأفغانى ،، ويدعو للسفور
:
*******************************

فقيل عنهما أنهما حاولا أن يلعبا فى الإسلام دور كالفين ولوثر فى زعيمى البروتستانت فى النصرانية ،، ولما لم يستطيعا جعلا مسعاهما فى مساعدة الإلحاد تحت دعوى النهوض والتجديد .

وينقل عنه كلمات كتبها فى رسالة لشيخه الأفغانى ،، يقول فيها :
(( نحن على سنتك القويمة ،، لانقطع الدين إلا بسيف الدين )) ،،

وهو الذى أدخل الماسونية إلى الأزهر بواسطة شيخه جمال الدين الأفغانى ،،
وهو الذى شجع قاسم أمين على ترويج السفور فى مصر ،،


فكان فى حقيقة الأمر ليس منادى بنهوض ولا غيره ،، وإنما دعوته الإصلاحية كان هدفها زعزعة الأزهر عن جموده على الدين واستمساكه به ،، فتسبب فى تحويل أزاهرة إلى ملحدين ولم يقرب الملحدين إلى الدين أصلا .

************************************************** *************

2_ التقريب بين الأديان عند محمد عبده :
**************************************

وهي دعوة خبيثة إلحادية قال محمد عبده :

(( وإنا نرى التوراة والإنجيل والقرآن ستصبح كتباً متوافقة وصحفاً متصادقة يدرسها أبنا الملتين ويوقرها أرباب الدينين فيتم نور الله في أرضه ويظهر دينه الحق على الدين كله )) .
************************************************** ****************************

3_ القول بوحدة الوجود
:
************************

وليس ثمة دليل على هذا مثل قوله هو فى رسالته لشيخه الأفغانى ،، يقول فيها :
((ليتني كنت أعلم ماذا أكتب إليك وأنت تعلم مافي نفسي كما تعلم مافي نفسك ،، صنعتنا بيديك وأفضت على موادنا صورها الكمالية وأنشأتنا في أحسن تقويم ،، فبك عرفنا أنفسنا وبك عرفناك وبك عرفنا العالم أجمعين ....)) .
************************************************** **************************************

4_ تحريف التفسير على طريقة المستشرقين :
**************************************

فقد أنكر بالفعل ( انشقاق القمر للنبيى صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ) ،،
كما أنكر ( إحياء عيسى عليه السلام للموتى ) ،،

وتابعه فى ذلك تلميذه محمد رشيد رضا .
************************************************** **********************
5_ تركه للصلاة والعبادات جهرا :
*******************************

كما كانت عادة شيخه أيضا ،،

كما ترك الحج أيضا ، ولم يهتم بآداء هذه الفريضة ،، رغم سفره عدة مرات لدول أوروبية .

** وقد نقل أحد المبتدعة المسمى بيوسف النبهانى ، أنه كان مجاورا بالأزهر واجتمع بالشيخ من قبل الغروب إلى قرب العشاء والشيخ لم يصل المغرب .
************************************************** ************************

6_ إنكار السنة والمطالبة بالإعتماد على القرآن فقط :
*********************************************

وهذا ينقله تلميذه ( أبو رية ) عنه حيث ، قال :
[ قال لى الشيخ ] : ((إن المسلمين ليس لهم إمام في هذا العصر غير القرآن وإن الإسلام الصحيح هو ماكان عليه الصدر الأول قبل ظهور الفتن ،، ولايمكن لهذه الأمة أن تقوم مادامت هذه الكتب فيها ،، ولن تقوم إلا بالروح التي كانت في القرن الأول وهو القرآن وكل ماعاده فهو حجاب قائم بينه وبين العلم والعمل )) .


** وهذا يتفق تماما مع منهج شيخه الأفغانى الماسونى الرافضى الخبيث ،، فمن أقوالالأفغانى :
(( لقرآن القرآن وإني لآسف إذ دفن المسلمون بين دفتيه الكنوز وطفقوا في فيافي الجهل يفتشون عن الفقر المدقـع ))

وبالطبع كانت السنة هى الموصوفة وروايات السلف هى المعنية بالنصف الثانى من المقولة .
************************************************** ************************************

ولنا الآن إخوانى أن نسأل أنفسنا :
هل هذا الرجل كان مجددا وإماما للنهضة بحق ؟؟ أم كان مبدلا مضيعا ؟؟؟؟؟؟
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 04-12-2007, 01:08 AM
أبو عمر الأزهري أبو عمر الأزهري غير متواجد حالياً
الأزهر حارس الدين في بلاد المسلمين
 




افتراضي

اللهم آمين ،،
جزاك الله خيرا الأخ الحبيب ( سيد ) وبارك فيك وعليك .
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 04-12-2007, 01:38 AM
أبو عمر الأزهري أبو عمر الأزهري غير متواجد حالياً
الأزهر حارس الدين في بلاد المسلمين
 




افتراضي

والآن مع ثانى الرموز المعاصرة ،، رمز ضعيف لايحترم من أناس كثير ولله الحمد ،،،
ولكن هو رمز مازال على قيد الحياة ،، يطالعنا كثيرا بفساد أفكاره ،، وضلال معتقده ،،

من هو ؟؟؟؟

لالالا ،،، من هى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

(( نوال السعداوى ))
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 04-12-2007, 01:41 AM
أبو عمر الأزهري أبو عمر الأزهري غير متواجد حالياً
الأزهر حارس الدين في بلاد المسلمين
 




نوال زينب (( نوال السعداوى ))
*********************




شخصية علا صوتها و تعالت نداءاتها كثيرا فى الحقبة الأخيرة من زماننا بأفكارها الخاصة ،،
ولكن ماهى هذه الأفكار ؟؟
هل مشروعة ؟؟
هل مبنية على اعتقاد يناسب الفطرة التى فطرنا الله عليها ؟؟
بالطبع لالالالالا ،، فهى لاتعدو أن تكون تفاهة تافه كغيره من التافهين ،، وحماقة أحمق ،، وبهت باهت ،، ولا أبالغ لو قلت أيضا وردة مرتد ،، وقسوة حاقد قلبه مـُـسْــوَد .
************************************************** *****

نعلق أولا على عنوان المشاركة ( نوال زينب ) ؟؟؟
لاعجب منه مطلقا ،، فهو الاسم الذى تحبه هى وتفرح به ،، وتطلب أن تنادى به ،، وتغضب كثيرا حين تنسب فى النداء لأبيها ،، وهذا جزء من أفكارها الباهتة ومعتقداتها الشاذة المخالفة ،، أساس دعوتها التى تدعو فيها بنات جنسها للتحرر مما أسمته ( القهر الذكوري الأبوي الزوجى) ،،،


فتطالب هذه المرأة بأفكار كثيرة تتمنى تطبيقها فى واقعنا المسلم بمصر صانها الله وحماها ،،،


ومن الأشياء التى تجدر الإشارة إليها فقط ،، هى : أنها متزوجة من الدكتور (شريف حتاتة) قائد التنظيم الشيوعي الماركسي في مصر ،،،
إذن لاعجب فيما سنلقاه من أفكارها أبدا ،،،،

************************************************** ****************************


1_ الميراث :
************

تطلب تعديل نظام المواريث وترى أن أية [ للذكر مثل حظ الأنثيين ] ينبغي إيقافها كما تم إيقاف آيات الرق على حد زعمها .

************************************************** **********************************
2_ الحجاب :
*************
زعمت أن الحجاب مفروض للجواري.
وتقول : (( الأخلاق لا علاقة لها بالملابس فيه نساء عرايا في أفريقيا وأخلاقهم (كويسة) وفيه نساء محجبات نصف مومسات هنا في مصر فلا علاقة للحجاب بالأخلاق ولا العذرية ))

وصل بها الاستهتار إلى تحديد ما تقول إنها "تسعيرة الجنة" عندما سخرت من الحجاب ، وقالت:
[[[ هل الإيشارب أبو جنيه يدخلهن الجنة"!.؟ ]]]

و صرحت لمجلة فرنسية تصريحا أساء للمرأة المسلمة .. إذ قالت: (( إن المرأة المحجبة والتي تغطي رأسها متخلفة، وإن عقلها مغلق .
************************************************** *********************************
3_ الحج :
***********

تقول ساخرة من شعائر الإسلام: [ الله يرحم رابعة العدوية.. لم تكن تحج أو تصلى وكانت ضد الشعائر.. وكانت تقول الله هو الحب ] .. إنما (مش الله) أروح الكعبة وأبوس الحجر الأسود.. إيه ده.. أنا عقلي لا يسمح أن ألبس الحجاب وأطوف هذه وثنية.. الحج هو بقايا الوثنية .
************************************************** ***************************************
4_ جرأتها على رب الأنام :
**************************

سجل نوال السعداوي حافل منذ طفولتها بالخروج وإنكار المعروف والاجتراء على الذات الإلهية؛

اعترضت على قول الله تعالى: { قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ} وكتبت " قل هي الله أحد" ـ تعالى الله عما تقول علوا كبيرا.

وسألت السعداوي مدرسها:
"هل الله في اللغة مذكر أم مؤنث"؟

وبالطبع غير ذلك كثير لكن هذا شىء من أقوالها .
************************************************** ******************************

ناهيك أيضا عن موقفها من المرتدين ودفاعها عنهم كما دافعت عن سلمان رشدى من ذى قبل وغيره ،،
أضف أيضا موقفها من نسب الولد لأبيه بتسمية ذلك عنصرية ،،
وموقفها من الزواج ووصفه بالعبودية ،، وتسمية عقد الزواج : ( عقد احتكار المرأة ) .
وكلامها المتكرر مما يشبه الفتاوى بتحريم الختان للذكور والإناث على حد سواء .
وتهكماتها على تعدد الزوجات ومطالبتها فيه بمساواة من مثال تعدد الأزواج كذلك .


وغيرها وغيرها من الآراء المنحطة السافلة التى لايحدها وازع من دين ( إنا لله وإنا إليه راجعون ) .

************************************************** ************
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 04-12-2007, 02:40 AM
أبو عمر الأزهري أبو عمر الأزهري غير متواجد حالياً
الأزهر حارس الدين في بلاد المسلمين
 




نجيب محفوظ
************




رجل شهير فى كل أنحاء بلادنا ،، بل وفى غيرها من البلاد ،، مات منذ أشهر قليلة ،، والله أعلم بماذا ختم له ،،

ولكن ينبغى علينا مناقشة فكر الرجل وما قدمه من أعمال وما تبنى من أفكار جسدها فى رواياته المتعددة ،، وهى تتنوع مابين الماركسية والفرعونية والإشتراكية والإلحاد ،،،
ومـمـا زاد من البلل فى طينة الرجل العديد من رواياته صارت أفلاما يراها الكثير ويتعلم مافيها من الأباطيل ،،، وفى هذا مافيه من قصم الظهور بالأوزار ،،،


والرجل كانت وجهته أول الأمر فرعونية جسدتها رواياته الأولى : (رادوبيس- كفاح طيبة- عبث الأقدار) . ثم توجه إلى الماركسية ،،،
استفاد الوجهتين - الفرعونية والماركسية - من أستاذه النصراني الحاقد على الإسلام (( سلامة موسى ))
ولقد حدد نجيب محفوظ موقفه من الدين ومن الإسلام بالذات منذ وقت باكر حسبما وجه أستاذه (( سلامة موسى )) بأن مهمة الدين قد انتهت وأن العالم يعيش ديناً جديداً هو الاشتراكية .

ولهذا دارت معظم روايات الرجل حول منعطفين روجت لهما ،، وهما : (( الماركسية ،، والجنس )) ،، ويركز الرجل دائما فى سياق الرواية على إيهام القارىء أن الدين يتناقض تناقضا تاما مع العلم والعقل ،، وأنه لن يتقدم العلم أبدا فى وجود الدين ،، فنعوذ بالله من الخذلان .




ومما يستحق الوقوف عنده ،، والتركيز عليه ،، هى تلك الرواية التى نال بسببها جائزة نوبل ،،
رواية (( أولاد حارتنا )) ،، فوالله لو لم يكن له إلا هذه الرواية لكفى بها خسرانا ،،
عمد الرجل فى هذه الرواية على التجرؤ على ذات رب الأرض والسماوات ،، بالإضافة إلى التعدى على الأنبياء فى الرواية ،، وتصوير الرب العلى على أنه الوجه المعاكس للعلم ،، وأنه جل شأنه وتعالى عن ذلك الطرف الآخر فى الصراع ضد العلم ،، وبالطبع هو هنا يدور فى الفلك العفن الذى عاش طول العمر يدور حوله ،، وهو فكرة التضاد بين العلم والدين ،، وأنه لبقاء العلم لابد من هدم الدين ،، حتى بلغ به التبجح فى الرواية أن يصور الصراع ونهايته التى تنتهى بموت الدين وانتصار العلم على ... ( سبحان الله وتعالى عما يقول علوا كبيرا ) .،،، وبالطبع لم تكن لديه الجرأة للإفصاح عن ذلك باللفظ فاكتفى بالترميز ،، وهذا هو حال الجبناء دوما ،،، استخدم فى الرواية رموزا بالأسماء للأشياء ،، ودار فلكها فى الآتى :


الحارة : الدنيا ،،
أولاد الحارة : الأنبياء ،،
رمز لله تعالى جل شأنه : الجبلاوى المتسلط (( تعالى الله عن ذلك علوا كبيرا )) ،،
قاسم : محمد رسول الله صلوات الله وسلامه عليه ،،
جبل : موسى الكليم عليه صلوات الله وسلامه ،،
رفاعة : عيسى المسيح عليه صلوات الله وسلامه ،،
عرفة : رمزا للعلم ،،


وأنهى القصة بموت ( الجبلاوى ) على يد ( عرفة ) نعوذ بالله من الكفر والإلحاد ،،



**** يقول الدكتور عبدالعظيم المطعني :
(( الخلاصة أن هذه الرواية تترجم في وضوح أن كاتبها ساعة كتبها كان زاهداً في الإسلام كل الزهد، معرضاً عنه كل الإعراض، ضائقاً به صدره، أعجمياً به لسانه، فراح يشفي نفسه الثائرة، ويعبر عن آرائه في وحي الله الأمين بهذه الأساليب الرمزية الماكرة، والحيل التعبيرية الغادرة، رافعاً من شأن العلم الحديث )) .




**** أما عن آراءه الإجتماعية فحدث ولا حرج ،، سأذكر منها مثالا واحدا فقط يضيق به الصدر :

يقول نجيب محفوظ عن حل المشكلة الجنسية :

((أما عن حل المشكلة الجنسية في مجتمعنا فأنا لا أستطيع أن أقوله ، ولا أنت تكتبه ،،
ولكنني أستطيع أن أقول: أوروبا تمكنت من حل المشكلة الجنسية بطريقتها الخاصة، تجد أن البنت عمرها 15-16 تلتقي في حرية تامة مع أي شاب، لا مشكلة جنسية ولا مشكلة عفاف ولا بكارة، وحتى إذا أثمرت العلاقة طفلاً، فالطفل يذهب إلى الدولة كي تربيه إذا كانت أمه لا تريد )) ،،

فهل يكون هذا صلاحا أم انحلال ،، هل هذا هو معول البناء الذى يشتهر به الرجل ،،
للأسف تعانى الأمة ياإخوان دائما من هؤلاء الناس الذين لايتسمون بشىء بقدر اتسامهم بالدياثة ،،،





وأختم الحديث بمثال واحد آخر أنكر فيه هذا الرجل وجود الله تعالى ( نعوذ بالله من ذلك الخذلان ) ،،
وسأختم الحديث حوله به لا لأنه لاتوجد ضلالات أخرى للرجل ،، وإنما لسفالة الكلام ووضاعته ،،


فى رواية ( الحب تحت المطر ) يجرى حديثا بين شخصين ،، كالتالى :



حدثني أحد الكبار ( الشيوخ ) فقال : إنه كان يوجد على أيامهم بغاء رسمي .
- زماننا أفضل فالجنس فيه كالهواء والماء

- لا أهمية لذلك ، المهم هل الله موجود ؟

- ولم تريد أن تعرف ؟

- إذا قدر لليهود أن يخرجوا فمن سيخرجهم غيرنا ؟

- من يقتل كل يوم غيرنا ؟

- من قتل عام 1956 من قتل في اليمن من قتل في عام 1967 !

- لا أحد يريد أن يجبني أهو موجود ؟ .

- إذا حكمنا بالفوضى الضارية في كل مكان ، فلايجوز أن يوجد



************************************************** *****

فلا يسعنا بعد هذا كله إلا أن نتلوا قول الله تبارك وتعالى :
((إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة ))
.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 04-12-2007, 03:14 AM
ابوعائش ابوعائش غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 



افتراضي

بارك الله فيك يا زهيرى
الحمد لله
الحق احق ان يتبع
وفقك الله تعالى فى هذه الملحة
غفر الله لك ولوالديك
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 01:48 AM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.