انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين


الأسئلة التي تم الإجابة عليها يقوم الموقع باستفتاء مجموعة من شيوخ السنة الثقات للإجابة على الأسئلة، ويتم تذييل إجابة الفتوى باسم الشيخ صاحب الفتوى، وذلك في كل موضوع على حدة

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-20-2012, 10:54 PM
غريبة متفائلة غريبة متفائلة غير متواجد حالياً
عضو جديد
 




افتراضي مأساتي التي طالت و لا زالت ؟؟؟؟؟؟؟؟

 

بسم الله

مشكلتي بدات من زمان ...لما قررت ان اتحجب و رفض زوجي ووافقته لاننا كنا في اول زواجنا و قلت مع نفسي يجب ان أخد الامور بتدرج

صحيح انني لم اكن متحجبة و لكن مداومة على صلاتي مند الصغر و البس محتشمةو اخاف الله.ومرت الايام و مع قراءتي لكتب دينية و مشاهد

القنوات الدينية قررت الحجاب و هو عبارة عن جلباب او لباس واسع مع خمار و هنا اتضح كل شيئ....لقد اقسم ان لن اخرج معه بهده الحالة

و نعتني بالمتطرفة و ال....و.....و....و.....و.المهم كنت اتوددله و انا صابرة و ادعو له و احاول بشتى الطرق ان اوضح له ....لكن لا جدوىو لكن الكارثة

هي أطفالي طبعا اتخد معي الضد في كل امور التربية دون ان ينتبه بان هؤلاء اطفالنا و هم امانة عندنا و واجب علينا تربيتهم على الدين الحق..

///وكيف يحس و يعرف هده الاشياء و هو رافض الفكرة من الاساس...فزوجي تراه طيب و حنون معنا و يلبي كل مانحب ادا عملنا له ما يحب يعني//

//لا نتكلم في الدين و بالاخص انا لا اقول هده حلال و هده حرام ..يحب الخروج و الرقص و الشواطئ و لباس الموضة و لا يغير على عرضه او شرفه//

المهم نحن في صراع دائم فالبنت الكبرى لما حببت لها الحجاب و كانت فرحانة به كان يكرهها فيه حتى اصبحت لا تطيق لي كلام و انني ادعو لها

بالهداية لانها ضحية.و لما كبرت لم يكن يراقبها او يخاف عليها بل حتى لا يسال عليها اهي في المنزل ام لازالت في الجامعة ؟؟؟ تصوروا دات يوم

طلبت مني بنتي الدهاب الى السوق لما تخرج من الجامعة يعني حدود السادسة و النصف و كان الجو ممطر و الظلام فقلت لها اسألي والدك على

.....(((اساس انه سيرفض لان الوقت متأخر كثييير و لكن كانت الفاجعة(((قال لها لا تطلبي مني نقودا و ادهبي اين شئت

....و تمر الايام و اصدقكم القول بانني في صراع ان لم اقل في حرب مع زوجي من اجل اطفالي و جاء دور الابن سنه الان 14سنة

مند العاشرة من عمره و انا احرص على صلاته و ارسله لصلاة الجمعة و اوقضه لصلاة الفجر معي...اتدرون ماكان يقول له والده( كان يحرضه عن الصلاة

بانه لايزال صغيرا و وصل به الامر الى انه كان يقول له لو نهضت لصلاة الفجر فسوف اعاقبك ..فكان ابني ينهض يصلي و هو خائف بل مرعوب من والده

بحيث كان يطفئ الضوئ و يصلي حتى ادا احس باي حركة تجده دخل في فراشه. ودات مرة قال له قل لامك بانك تنام في القسم حتي لا توقضك مرة

اخرى في الفجر..و.....و.....و.....وكثيييير كدلك يساومه على اي شيئ بحيث يقول له يجب ان تسمع كلامي انا و ليس كلام امك و ادا فعلت فسوف

.و دات يوم اشتكيت ابني لزوجي بحيث انه اصبح يهدر وقته امام البليستايشن كثير و مقصر في دروسه و انتم تعرفون الاولاد في هده السن يصبحون

متشبتين بكلامهم و متمردين على الوضع فما كان من زوجي الا ان قال له خد كتاب و اعمل روحك تقرا حتى تتفادى كلام امك فانت تعرف بانها عصبية

و عندها بدا ابني يصيح في وجه والده و يقول له لا تقول على ماما هكدا........و الله انها مأساة..اللهم فرج عنا يا رب.


... و ياتي دور الابنة الصغيرة دات 11سنة يقول لها انت لست جميلة بالحجاب و يغريها بان تدهب الى الشاطئ في الصيف

و ادا فعلت فسوف يكافئها ماديا هي الاخرى يقول لها اسمعي كلامي ادا كنت تحبينني و تجده يعلمهم الكدب علي و....و....و.و الله الكلام كثير ومؤلم.

الان لم يعد لي صبر مثل السابق و لم اعد اقدر على الدعاء له بالهداية مثل زمان بل اصبحت ادعو له بالموت حتى يقدرني الله على تربية ابنائي دون

ضد من جهته....فاطفالي مساكين يعيشون في بيئة متناقضة, الله يتولاهم برحمته.

زوجي يصلي بطريقته ...لما ياكل و لما يرتاح و لما ينام اولا و...و....و...يقوم يصلي يعني الصلاة أخر حاجة.....لايصلي في المسجد حتى يوم الجمعة

لا يشفع في رمضان.مسكين كل همه هو العمل و جمع المال.

لقد بلغت شيئ من مأساتي فبمادا تشيرون علي ......

انني في حالة لا يحسد عليها.....انتظر مساعدتكم....

لا تنسوني من الدعاء و كل من يعلم بحالي
  #2  
قديم 04-21-2012, 12:37 PM
ناقل الإجابات ناقل الإجابات غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

الله المستعان

نسأل الله أن يفك كربك ويهدي زوجكِ ويرده إلى الدين والحق رداً جميلاً

فهو ولي ذلك والقادر عليه

اللهم آآمين

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

حجاب المرأة مفروض بالكِتاب والسُّنّة، وإذا كان الله ورسوله قد أمرا به فلا يتوقَّف التنفيذ على إذن أحد من البشر، والزّوج الذي يأمر زوجته بخلعه عاصٍ؛ لأنه يأمرها بمعصية، كقوله لها لا تصلِّي ولا تصومي، وذلك إثمٌ عظيم؛ لأنّه يأمر بالمنكر، وبالتالي يحرّم على الزوجة أن تُطيعه في ذلك، فلا طاعة لمخلوق في معصية الخالق.
وطاعة الزّوجة لزوجِها في المقصود الأصلي من الزواج، وهو المتعة ورعاية البيت والاستقرار فيه، ولا سلطانَ عليها فيما عدا ذلك، من الأمور العامّة التي يشترك فيها الرجال والنِّساء، فالله هو الذي يأمر وينهى.
ولا يُقال: إنها مُكرهَة على ذلك فتُعفَى من المسؤولية، فغاية عصيانِه أنه سيطلقها ورزقها ليس عليه بل على الله سبحانَه، وسيُهيِّئ لها مَن يَرعاها ويَحميها في غير هذا البيت الذي تُنْتَهك فيه حُرُمات الله، ولا خوف على أولادها منه، فهو المتكفِّل بالإنفاق عليهم وعلى أمِّهم الحاضنة لهم.

ولتعلَم الزوجة أنها لو أطاعته في خلع الحجاب ـ وهو عنوان الشّرف والعَفاف ـ فسيسهُل عليها طاعتُه فيما هو أخطر من ذلك؛ لأن مثل هذا الزوج لا غيرةَ عنده ولا كرامة وستجرُّه المدنيّة إلى تجاوز حدود الدين حتى لا يُعاب بالرجعيّة إن لم تكن زوجته مجارية للعُرف الحديث بما فيه من أمور يأباها الدين.
فليتقِّ اللهَ أمثالُ هذا الزّوجِ، وليحمِدوا ربهم أن أعطاهم زوجاتٍ عفيفاتٍ محافظاتٍ على شرفِهن وعلى شرفِهم، ولا يستهينوا بسفور الزّوجة زاعمين أنه شيء بسيط، فإن معظم النار من مستصغَر الشرر.
**********

وللافادة أكثر أدعوكِ للاطلاع على هذا الرابط
http://www.alukah.net/Fatawa_Counsels/0/29463/

نسأل الله أن يثبتكم و يصلح أحوالكم
 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 05:41 AM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.