انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين


الأسئلة التي تم الإجابة عليها يقوم الموقع باستفتاء مجموعة من شيوخ السنة الثقات للإجابة على الأسئلة، ويتم تذييل إجابة الفتوى باسم الشيخ صاحب الفتوى، وذلك في كل موضوع على حدة

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-21-2012, 02:02 AM
م المسلم م المسلم غير متواجد حالياً
عضو جديد
 




Icon37 صحف ابراهيم

 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

قرات هذا الكلام على احدى المواقع و كانوا يقولون انها صحيفه من احدى الصحف المنزله على سيدنا ابراهيم فهل هى حقيقيه


عبدى انظر الى السماء و ارتفاعها و الى الشمس و شعاعها و الى البحار و امواجها و الى الافلاك و مدارها و الارض و اتساعها و الى الجبال و شموخها و الى كل ظاهر و باطن و متحرك و ساكن الكل يشهد بجلالى و يقر بكمالى و يعلن بذكرى ولا يغفل عن شكرى عبدى اذكرك و تنسانى و استرك ولا تخشانى لو امرت البحار لاغرقتك فى معينها ولو امرت الارض لابتلعتك فى بطنها و لكن اؤخرك الى اجل اجلته والى وقت اقته ولا بد لك ولكل نفس من الورود على الوقوف بين يدى اذكرك اعمالك و اعد عليك افعالك حتى اذا ايقنت بالبوار و ايقنت انك من اهل النار اوليتك غفرانى و منحتك رضوانى وقلت لك لا تحزن فقد غفرت لك الزنوب و الاوزار و من اجلك سميت نفسى العزيز الغفار
فهل هذه فعلا احدى الصحف الذى انزلها الله على سيدنا ابراهيم على نبينا و عليه الصلاة و السلام
و شكرا
  #2  
قديم 08-31-2012, 07:51 PM
ناقل الإجابات ناقل الإجابات غير متواجد حالياً
عضو فعال
 




افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فهذا الحديث لم نجد له ذكراً فيما بين أيدينا من دواوين السنة غير أن الصفوري في كتابه نزهة الجالس قال: ورأيت في تفسير العلائي في سورة يوسف أن الله أنزل في صحف إبراهيم عليه السلام: من العزيز الحميد إلى من أبى من العبيد سلام عليكم... وساق كلاماً طويلاً كان من آخره ما ذكر في السؤال إلا أنه قال:.. سميت نفسي الغفار. ولم يذكر العزيز.
وعلى كل.. فإن عدم وجود هذا الأثر في دواوين الإسلام المشهورة يجعل ثبوته محل شك وريبة، ولذلك قال ابن الجوزي: ... وما أحسن قول القائل: إذا رأيت الحديث يباين المعقول، أو يخالف المنقول، أو يناقض الأصول فأعلم أنه موضوع.

قال السيوطي: ومعنى مناقضته للأصول أن يكون خارجاً عن دواوين الإسلام من المسانيد والكتب المشهورة.

والله أعلم.

المجيب / مركز الفتوى بإسلام ويب


 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 06:02 PM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.