نسألكم الدعاء بالشفـــــاء العاجــــل لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لتدهور حالتها الصحية ... نسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيها ... اللهم آمـــين
اعلانات


كلام من القلب للقلب, متى سنتوب..؟! دعوة لترقيق القلب وتزكية النفس

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-18-2015, 08:25 PM
أم خديجة المسلمة أم خديجة المسلمة غير متواجد حالياً
عضو جديد
 




افتراضي خططي لليوم ده .. أول يوم في القبر !!!!

 



﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ ﴾
[آل عمران: 102].



حبيباتي كلنا طبعا عارفين القبر .. هذة الحفرة المظلمة المخيفة
لكن ياتري مين فينا خططت لنفسها في هذة الحفرة المظلمة
بنخطط لحياتنا ومستقبلنا وناسين خالص التخطيط للقبر .. إلا من رحم ربي


القبر: هو تلك الحفرة الضيِّقة التي لا أنيسَ بها ولا جليس، ولا صديق ولا سمير،
اللهمَّ إلا عمل صالح قدَّمه الميت قبل وفاته، فهو أنيسٌ في قبره، ومُزيل وحشته في رمسه.


القبر: هو ذلك المكان الذي يضمُّ بين جوانبه الجثث الهامدة التي لا حراك بها،
ولا نبض في عروقها، والأجسام البالية، والعظام النَّخِرة، والأشلاء المبعثرة،
والشعور المتناثرة، والأوصال المتقطعة.


القبر: مِعْوَل هدم الرؤوس والأبدان، وبيت الهوام والديدان،
ومسيل الصديد والدماء، ومحط البلى والفناء.


القبر: موطن العظماء والحقراء، والحكماء والسفهاء،
ومَنزل الصالحين السعداء، والطالحين الأشقياء.


القبر: محكمة السؤال والمناقشة، والاختبار والمراجعة،
والإضراب والأهوال، والتوفيق والتثبيت.


القبر: إما روضة من رياض الجَنَّة، أو حفرة من حفر النار،
وإما دار كرامة وسعادة، أو دار إهانة وشقاوة.




فيه حد فيكم جرب يدخل نفسه في حفرة مظلمة ويقفل علي نفسه

طيب في واحدة فيكم جربت تنزل مثلا تحت سريرها وتنام من تحته
وتقفل الانوار وتتخيل مثلا ان ده قبرها اللي هتنزل فيه في يوم من الايام


قال عمر بنُ عبدالعزيز - رحمه الله - لبعض جلسائه يومًا:
"يا فلانُ، لقد بِتُّ الليلةَ أتفكَّرُ في القبر وساكنه، إنك لو رأيتَ الميت بعد ثلاث في القبر،
لاستوحشت من قُربه بعد طول الأُنس منك بناحيته، ولرأيت بيتًا تجول فيه الهوامُّ،
ويجري فيه الصديد، وتخترقه الديدان، مع تغيُّر الرائحة، وبلى الأكفان، بعد حسن الهيئة،
وطيب الرِّيح، ونقاء الثوب، ثم شهق شهقة خرَّ مغشيًّا عليه"؛

(رواه ابن أبي الدنيا).





طيب فاكرين منكر ونكير اللي أول ما هننزل القبر هنشوفهم
( منكراً ونكير ) اللذان وصفها رسول الله صلى الله عليه وسلم بأنهما أسودان أزرقان ،
أصواتهما كالرعد ، وبأيديهما مطرقة من حديد

هاه مستعدين بقي للامتحان ده
في هذا الامتحان يُسأَل العبد عن ثلاثة أسئلة:
ذكرهم النبي - صلى الله عليه وسلم -
في الحديث الذي أخرجه الترمذي عن البراء بن عازب
حينما تكلم النبي - صلى الله عليه وسلم - عن المؤمن وتعرضه للفتنة في القبر فقال:

((فيأتيه ملكان شديدَا الانتهار، فيَنتهرانه ويُجلسانه، فيقولان له:
مَن ربك؟ ما دينك؟ من نبيك؟ وهي آخر فتنة تعرض على المؤمن،
فذلك حين يقول الله - عز وجل -:

﴿ يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ
وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاءُ ﴾ [إبراهيم: 27]،
فيقول: ربي الله، وديني الإسلام،
ونبيِّي محمد - صلى الله عليه وسلم - فينادي منادٍ من السماء أن صدق عبدي))؛

(السلسلة الصحيحة: 3/1391).



ولما نتسأل عن ربنا عز وجل ياتري هنعرف نجاوب صح هنعرف نقول من هو الله ..
فانه لايجيب علي هذا السؤال حبيباتي إلا عرف ربه في الدنيا وعبده.


فهل تعرفيه حقًّا؟! معرفة تجعلك لا تعصيه، وتعبده كأنك تراه؟

فهل تعرفيه حقًّا؟! معرفة تدعوك إلى الخضوع له والإذعان؟

فهل تعرفيه حقًّا؟! معرفة تجعلك تعود إليه كلما أذنبت ترجو رضاه ولا تخشى أحدًا سواه؟


ولما يتسأل العبد عن دينه، فإنه سيجيب عن دينه الذي يَدين لله به، ويخضع له،
ويعيش في كنفه، ويلتزم بأوامره، ويتحاكم إليه في كل شؤونه.

وكذلك عندما يُسأل عن نبيه، فإنه لا يجيب عن هذا السؤال إلا من عرف النبيَّ -
صلى الله عليه وسلم - حقًّا، واهتدى بهديه واقتفى أثره واستنَّ بسنته،
فجعل النبيَّ - صلى الله عليه وسلم - إمامَهُ وقائدَهُ ومُرشدَهُ ودليله وأستاذه ومعلمَه،
أمَّا من كان يُقلِّد الناس ويتبع هواه، فإنه يتلعثم في الإجابة؛
لأنه كان بعيدًا عن هديه فلا يهتدي لاسمه.


وأخرج البخاري ومسلم عن أنس - رضي الله عنه - أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم -
قال: ((إن العبد إذا وُضع في قبره، وتولَّى عنه أصحابه، إنه ليسمع قرْع نعالهم إذا انصرفوا،
أتاه ملكان فيُقعِدانه، فيقولان له: ما كنتَ تقول في هذا الرجل محمد - صلى الله عليه وسلم؟
فأما المؤمنُ فيقول: أشهد أنه عبد الله ورسوله،
وأما الكافر أو المنافق - وفي رواية: وأما الكافر والمنافق -
فيقول: لا أدري، كنتُ أقول ما يقول الناس فيه، فيُقال: لا دريت ولا تليت)).



مستعدين
ولا لا لسة


{ حتى إذا جآء أحدهم الموت قال ربِ ارجعون.. لعلّي أعمل صالحا في ماتركت...
كلّا إنّها كلمة هو قائلها.. ومن ورآئهم برزخ إلى يوم يبعثون }




تخيلوا معايا عمرك كله فلاش باك
عمرك اللي فات ياتري اللي جاي اد ايه.. فاضل من عمرك اد ايه
دخلنا من باب .. هنخرج من باب
سبحان الله ..


ليلتان اثنتان تجعلها كل مسلمة في مخيلتها.

ليلة وهي في بيتها مع أطفالها وأهلها... سعيدة، في عيش رغيد في صحة وعافية،
تضاحك أطفالها ويضاحكونها.


والليلة التي تليها مباشرة ليلة أتاه الموت فوضع في القبر، أي ليلتين ؟

ليلة ثانية وضع في القبر لأول مرة، وذاك الشاعر العربي يقول:
فارقت موضع مرقدي يوما.. ففارقني السكون..

يقول: انتقلت من مكان إلى مكان،
وذهبت من موضع نومي في بيتي إلى بيت آخر فما أتاني النوم.


فبالله كيف تكون الليلة الأولى في القبر ؟

يوم يوضع الإنسان فريدا وحيدا مملقا إلا من العمل، لا زوج ولا أطفال ولا أنيس:
{ ثمّ ردّوا إلى الله مولاهم الحقّ.. ألا له الحكم وهو أسرع الحاسبين }

أول ليلة في القبر بكى منها العلماء، وشكى منها الحكماء،
ورثى إليها الشعراء، وصنفت فيها المصنفات.

فهَيَّا حبيباتي من الآن نستعد لهذه الأسئلة،
حتى نستطيع أن نُجيب عنها غدًا بمشيئة الله وكرمه.


واحذري أختي الحبيبه.. أن تكوني عن الله من الغافلين، وعن شرعه من المُعرضين،

وعن هدي رسوله من المخالفين، وفي ملذَّات الدنيا من المنغمسين.

وأُذكِّرك أختي أن الموت يأتي بغتة، وملك الموت لن يُؤجِّلك، وضمة القبر لن ترحمَك،

فهيا نستعدَّ من الآن لهذا اليوم العصيب، ونرجع إلى رب العالمين قبل أن يأتيينا اليقين،


ونستكثر الزاد ليوم الميعاد.


من مجهودي الشخصي
علي منتدي اخر وتم نقله هنا للفائدة

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 02:59 AM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.