نسألكم الدعاء بالشفـــــاء العاجــــل لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لتدهور حالتها الصحية ... نسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيها ... اللهم آمـــين
اعلانات


عقيدة أهل السنة يُدرج فيه كل ما يختص بالعقيدةِ الصحيحةِ على منهجِ أهلِ السُنةِ والجماعةِ.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-05-2008, 09:46 AM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




Islam مابين الخوف والرجاء

 





الرجاء والخوف



إن الناس قد انقسموا في هذه المسألة إلى ثلاث فرق، طرفين ووسط،

فمن الناس من عبد الله تعالى بالرجاء فقط تغليباً منه لأدلة الوعد وهم المرجئة
فإنهم غلبوا جانب الرجاء ولم ينظروا إلا إلى أدلة الوعد فقط
وغفلوا أو نقول:- تغافلوا على الأدلة الأخرى، وأوصلهم ذلك الأمر إلى الوقوع
في الذنوب والمعاصي وموبقات الآثام بلا خوفٍ ولا حياء، ذلك لأن فعل الذنوب
عندهم لا دخل فيه في نقص الإيمان، فأمنوا مكر الله تعالى وقد قال تعالى
(أفأمنوا مكر الله فلا يأمن مكر الله إلا القوم الخاسرون)



والفرقة الثانية:- عبدت الله تعالى بالخوف فقط، وذلك تغليباً منهم لأدلة الوعيد فقط
فما نظروا إلى أدلة الوعد،وإنما قصروا نظرهم على أدلة الوعيد فقط، فأوصلهم ذلك
إلى الوقوع في اليأس من روح الله والقنوط من رحمة الله وهؤلاء هم الوعيدية وغيرهم,
وكلا القولين خطأ وقصور,


فالأولون فرطوا وتساهلوا والآخرون أفرطوا وشددوا
وتجاوزوا الحد المشروع وكل واحدة من الفرقتين أخذت بطرفٍ من الأدلة فقط
وتركت الطرف الآخر وهذا مجانب لمسلك الوسطية الذي سار عليه أهل السنة
الذين عبدوا بالخوف والرجاء,

فجعلوا العبادة قائمة عليهما, تحقيقاً لقوله تعالى " ويدعوننا رغباً ورهباً"
وقوله تعالى " ادعوا ربكم تضرعاً وخفية إنه لايحب المعتدين "
وقوله تعالى " أمَّنْ هو قانت آناء الليل ساجداً وقائماً يحذر الآخرة ويرجوا رحمة ربه "

هذا هو منهج القرآن فإنه يقرن الترغيب بالترهيب, وذلك في آياتٍ كثيرة,
فأهل السنة يجمعون في تعبدهم الرغب والرهب, وهذا ينتج الخشية,
فالخشية مزيج من الخوف والرجاء, فإن من عبد الله بالرجاء فقط أمن من مكر الله,
ومن عبد الله بالخوف فقط أيس من روح الله ورحمته ومن عبد الله بهما فهو الموحد الصادق,



فالخوف والرجاء بالنسبة للعبادة هما كجناحي الطائر,
ومن المعلوم أن الطائر لا يستقيم طيرانه إلا بالجناحين كليهما,
فالأصل عند أهل السنة استواء الخوف والرجاء,
فالخوف مانع من الوقوع فيما نهى الله أو ترك ماأمر الله به
والرجاء يدفع العبد لاستطلاع ثواب الله تعالى ورحمته ومغفرته وقبول عمله,

ومن المعلوم في الفطر السليمة أن الأمن من مكر الله واليأس من روح الله أمران خطيران
يوصلان العبد إلى الهلكة والنجاة هو خلطهما وعبادة الله تعالى بهما,

ولكن وإن كان الأصل استواءهما في قلب العبد إلا أنه يغلب أحدهما
إذا توفرت مقتضياته فعند الموت وحلول سكراته يغلب جانب الرجاء
حتى يوصله ذلك إلى إحسان الظن بربه جلَّ وعلا, وكذلك عند توبته من الذنوب والمعاصي
يغلب جانب الرجاء أيضاً حتى لا يقنط من توبة الله عليه, وأما عند الصحة
والغنى وخوف الوقوع في المعصية فإنه يغلب جانب الخوف, فإذا ورد لأحدهما
سبب أو حالة تقتضي تغليب أحدهما فاليغلبه وإلا فالأصل استواءهما


وقول أهل السنة هذا هو القول الوسط لأنه أخذ بكل أطراف الأدلة
وعمل بكل النصوص الواردة في هذا الشأن, وذلك لأن أهل السنة- رحمهم الله تعالى-
وسط بين فرق الأمة كوسطية الأمة بين الأمم, فانظر كيف بركة هذه القاعدة
والتي جمعت أبواباً شتى من أبواب الاعتقاد وهذا يفيدك أنه لابد من دراستها وتدريسها
وإكثار الكتابة فيها وتنويع الطرح فيها حتى تتشربها القلوب ويترسخ مضمونها في النفوس
والعقول وهذا مانقصده من هذه الكتابة فإنه ما حصلت بليّة إلا بسبب مخالفة منهج الوسطية
إما إلى إفراطٍ وإما إلى تفريط

والله ربنا أعلى وأعلم .

وكتبه
وليد راشد السعيدان


رحمكِ الله ياقرة عيني


التعديل الأخير تم بواسطة أم سُهَيْل ; 04-16-2012 الساعة 08:51 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-06-2008, 10:39 PM
أبو مصعب السلفي أبو مصعب السلفي غير متواجد حالياً
الراجي سِتْر وعفو ربه
 




افتراضي

جزاكم الله خيراً, نفع الله بكم.
التوقيع

قال الشاطبي في "الموافقات":
المقصد الشرعي من وضع الشريعة إخراج المُكَلَّف عن داعية هواه, حتى يكون عبداً لله اختيارًا, كما هو عبد لله اضطراراً .
اللـــه !! .. كلام يعجز اللسان من التعقيب عليه ويُكتفى بنقله وحسب .
===
الذي لا شك فيه: أن محاولة مزاوجة الإسلام بالديموقراطية هى معركة يحارب الغرب من أجلها بلا هوادة، بعد أن تبين له أن النصر على الجهاديين أمر بعيد المنال.
د/ أحمد خضر
===
الطريقان مختلفان بلا شك، إسلام يسمونه بالمعتدل: يرضى عنه الغرب، محوره ديموقراطيته الليبرالية، ويُكتفى فيه بالشعائر التعبدية، والأخلاق الفاضلة،
وإسلام حقيقي: محوره كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وأساسه شريعة الله عز وجل، وسنامه الجهاد في سبيل الله.
فأي الطريقين تختاره مصر بعد مبارك؟!
د/أحمد خضر

من مقال
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-15-2008, 12:50 PM
د. حازم د. حازم غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

جزاكم الله خيرا
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 10-02-2008, 04:26 AM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

امين00امين00امين
بارك الله فيك
اخي الكريم
ابو مصعب
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 10-02-2008, 04:28 AM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

جزاك الله خيرا
اخي الكريم
د0حازم
مرحبا بك
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 10-02-2008, 07:34 AM
أمّ ليـنة أمّ ليـنة غير متواجد حالياً
« رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ »
 




افتراضي

جزاكِ الله خيرا و نفع بكم أٌخيتي
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 10-02-2008, 07:47 AM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

امين000 امين000امين
ونفع بك اختي الكريمة
الزهراء
اشكرك كثيرا
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 10-02-2008, 07:54 AM
مع الله مع الله غير متواجد حالياً
مشرفة سابقة-جزاها الله خيرًا .
 




افتراضي

جزاكِ الله خيرا يا حبيبة
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 10-02-2008, 08:01 AM
هجرة إلى الله السلفية هجرة إلى الله السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله رحمة واسعة , وألحقنا بها على خير
 




افتراضي

وجزاك خيرا اكثر منه
ابنتي الحبيبة
ام عمار
وجعلك كغيث اذا اقبل
استبشر به الناس
واذا حط نفعهم
واذا رحل
ظل اثره فيهم
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 03-05-2012, 01:17 AM
الصورة الرمزية أم عبد الله
أم عبد الله أم عبد الله غير متواجد حالياً
كن كالنحلة تقع على الطيب ولا تضع إلا طيب
 




افتراضي

رحمكِ الله يا أمي
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 03:01 AM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.