انا لله وانا اليه راجعون نسألكم الدعاء بالرحمة والمغفرة لوالدة المشرف العام ( أبو سيف ) لوفاتها رحمها الله ... نسأل الله ان يتغمدها بواسع رحمته . اللهم آمـــين


عقيدة أهل السنة يُدرج فيه كل ما يختص بالعقيدةِ الصحيحةِ على منهجِ أهلِ السُنةِ والجماعةِ.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-09-2011, 11:33 AM
أم حفصة السلفية أم حفصة السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله تعالى وأسكنها الفردوس الأعلى
 




افتراضي ما ضل مَن ضلَّ إلا بسبب: (كيف؟) و(لماذا؟)

 

( كيف؟ ولماذا؟ ) خطيرة جدا

بسم الله الرحمن الرحيم
(( عُمر قال كلمتَه المدوية التي في "صحيح البُخاري":
" واللهِ إني أعلم أنَّك حجَر لا تَضر ولا تنفع, ولولا أنِّي رأيتُ رسولَ الله -صلَّى الله عليهِ وسلَّم- يُقبِّلك؛ ما قبَّلتك ".
سُبحان الله!
ما قال هذا ما أعرف الحكمة حتى أصدق لماذا أقبِّل؟ لماذا كذا؟
لماذا شرع الله الحج إلى البيت -فقط-؟
لماذا جُعلت الظُّهر أربع ركعات والمغرب ثلاث؟
لماذا.. ولماذا.. ولماذا.. ولماذا؟!!

أيها الإخوة في الله :
ما ضل مَن ضلَّ إلا بسبب: (كيف؟) و(لماذا؟).
(كيف؟) و(لماذا؟) خطيرة جدًّا.
ولذلك الإمامُ مالكٌ -رحمهُ الله تَعالى-كما سيأتينا-
لما جاءه المُبتدِع قال:
{الرَّحمنُ عَلى العَرشِ اسْتَوى}؛ قال: كيف استوى؟

هل الكيفية إلينا؟ لا يعلم الكيفية إلا الله.
فأطرق مالك قليلًا حتى علته الرُّحضاء؛
يعني: ألجمه العَرق، فقال: الاستواء معلوم -لأنه ثبت في الكتاب والسُّنَّة-كما سيأتي-،
والكَيف مجهول -يعني: كيفيَّة الاستواء-،
والإيمان بالاستواء واجب،
والسؤال عن الكيفية بِدعة,
وما أراك إلا مُبتدِعًا.
وأخرجه من مجلسِه -رحمهُ اللهُ تَعالى رحمةً واسعة-.

انتبهتم؟!
فهنا أنا وقفت عند هذا الشَّرط وقفة؛
لأننا مُبتَلون هذه الأيام: كثير من الأسئلة التي تأتينا -عَبر الهاتف في المملكة،
أو عبر الهاتف المجاني للتَّوعية، أوغيرها- لا يَهتمون بالأحكام الشرعيَّة؛
إنما: (لماذا كذا؟)! و(كيف كذا؟)! و(لماذا كذا؟)!
و(لماذا فعل الله كذا؟)!
و(لماذا منع الله كذا؟)! و(لماذا حرَّم الله كذا؟)!
و(لماذا ...؟)!!

أنت خُلقتَ لحكمة عظيمة وهي العبادة, فأنت مطالب بالتنفيذ عرفتَ الحكمة أم لم تعرف.
إن عرفتَ الحكمة فخير على خير،
وإن لم تعرف؛ فاعلم أن الحكمة أولًا وآخرًا:
{وَما خَلقتُ الجنَّ والإنسَ إِلا لِيَعبُدونِ}.

ولذلك كان الصَّحابة -رضوان الله عليهم- يتوقَّفون عند هذا الحد, يتسارعون إلى التَّصديق،
ويسارعون في الخيرات دون أن يَسألوا.
الصَّحابي الجليل الذي جاء قال: يا رسول الله! إذا قتلتُ أدخل الجنة؟

هل رأى الجنة؟ لماذا؟
صدق بها النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم-،
قال: ليس بيني وبينها إلا أن آكل هذه التمرات.

سُبحانَ الله!
ولذلك من أبرز صفات المؤمنين الإيمان بالغيب:
{الَّذِين يُؤمِنونَ بِالغَيب ويُقيمونَ الصَّلاةَ ومِما رَزقناهُمْ يُنفِقُونَ}.

فانتبهوا هذه المسألة مهمة جدًّا؛
وهي: الانقياد لأمر الله -سواء عرفنا الحكمةَ أو العلة أم لم نعرف-.
وأكثر مَن ضلَّ من الفلاسفة وأهل علم الكلام إنما ضَلُّوا بكلمة (كيف؟) و(لماذا؟)؛
فعلَّقوا إيمانَهم بـ(كيف؟ و(لماذا؟)؛ لذلك ضلُّوا وأضلُّوا )).


المصدر: (موقع الشيخ صالح السحيمي -حفظه الله-
مع المراجعة والتعديل.

أم زيد
التوقيع

اسألكم الدعاء لي بالشفاء التام الذي لا يُغادر سقما عاجلآ غير آجلا من حيث لا احتسب
...
اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ وَرَحْمَتِكَ، فَإِنَّهُ لا يَمْلِكُهَا إِلا أَنْتَ
...
"حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله.انا الي ربنا راغبون"
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 01-09-2011, 11:35 AM
أم حفصة السلفية أم حفصة السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله تعالى وأسكنها الفردوس الأعلى
 




افتراضي

جاء في كتاب :
شرح العقيدة الطحاوية لـ ابن أبي العز الحنفي رحمه الله


اعلم أن مبنى العبودية والإيمان بالله وكتبه ورسله,
على التسليم وعدم الأسئلة عن تفاصيل الحكمة في الأوامر والنواهي والشرائع.

ولهذا لم يحك الله سبحانه عن أمة نبي صدقت بنبيها وآمنت بما جاء به،
أنها سألته عن تفاصيل الحكمة فيما أمرها به ونهاها عنه وبلغها عن ربها، ولو فعلت ذلك لما كانت مؤمنة بنبيها، بل انقادت وسلمت وأذعنت،
وما عرفت من الحكمه عرفته، وما خفي عنها لم تتوقف في انقيادها وتسليمها على معرفته،
ولا جعلت ذلك من شأنها، وكان رسولها أعظم عندها من أن تسأله عن ذلك، كما في الإنجيل:
"يا بني اسرائيل لا تقولوا: لم أمر ربنا؟
ولكن قولوا: بم أمر ربنا، ولهذا كان سلف هذه الأمة،
التي هي أكمل الأمم عقولا ومعارف وعلوما,
لا تسأل نبيها: لم أمر الله بكذا؟
ولم نهى عن كذا؟ ولم قدر كذا؟
ولم فعل كذا؟
لعلمهم أن ذلك مضاد للإيمان والاستسلام،
وأن قدم الإسلام لا تثبت إلا على درجة التسليم,
فأول مراتب تعظيم الأمر التصديق به،
ثم العزم الجازم على امتثاله، ثم المسارعة إليه والمبادرة به، والحذر عن القواطع والموانع، ثم بذل الجهد والنصح في الإتيان به على أكمل الوجوه،
ثم فعله لكونه مأمورا، بحيث لا يتوقف الإتيان به على معرفة حكمته,
فإن ظهرت له فعله وإلا عطله، فإن هذا ينافي الانقياد، ويقدح في الامتثال,
قال القرطبي ناقلا عن ابن عبد البر:
فمن سأل مستفهما راغبا في العلم ونفي الجهل عن نفسه، باحثا عن معنى يجب الوقوف في الديانة عليه.
فلا بأس به، فشفاء العي السؤال.
ومن سأل متعنتا غير متفقه ولا متعلم، فهو الذي لا يحل قليل سؤاله ولا كثيره.


أم أويس
منــــقول
التوقيع

اسألكم الدعاء لي بالشفاء التام الذي لا يُغادر سقما عاجلآ غير آجلا من حيث لا احتسب
...
اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ وَرَحْمَتِكَ، فَإِنَّهُ لا يَمْلِكُهَا إِلا أَنْتَ
...
"حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله.انا الي ربنا راغبون"
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 01-09-2011, 12:06 PM
قرة العين قرة العين غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

الله المستعان
اللهم ثبتنا بالقول الثابت في الدنيا والاخرة
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 01-09-2011, 07:00 PM
جمال حمزة جمال حمزة غير متواجد حالياً
قـــلم نــابض
 




افتراضي

جزاكم الله كل الخير
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 01-09-2011, 09:01 PM
أم حفصة السلفية أم حفصة السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله تعالى وأسكنها الفردوس الأعلى
 




افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قرة العين مشاهدة المشاركة
الله المستعان
اللهم ثبتنا بالقول الثابت في الدنيا والاخرة
اللهم آمـــــــــــــــــــــين ،،
التوقيع

اسألكم الدعاء لي بالشفاء التام الذي لا يُغادر سقما عاجلآ غير آجلا من حيث لا احتسب
...
اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ وَرَحْمَتِكَ، فَإِنَّهُ لا يَمْلِكُهَا إِلا أَنْتَ
...
"حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله.انا الي ربنا راغبون"
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 01-09-2011, 09:19 PM
أم حفصة السلفية أم حفصة السلفية غير متواجد حالياً
رحمها الله تعالى وأسكنها الفردوس الأعلى
 




افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال حمزة مشاهدة المشاركة
جزاكم الله كل الخير

احسن الله اليكم
التوقيع

اسألكم الدعاء لي بالشفاء التام الذي لا يُغادر سقما عاجلآ غير آجلا من حيث لا احتسب
...
اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ وَرَحْمَتِكَ، فَإِنَّهُ لا يَمْلِكُهَا إِلا أَنْتَ
...
"حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله.انا الي ربنا راغبون"
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 11-09-2014, 11:58 PM
الصورة الرمزية أم عبد الله
أم عبد الله أم عبد الله غير متواجد حالياً
كن كالنحلة تقع على الطيب ولا تضع إلا طيب
 




افتراضي

اللهم اغفر لها وارحمها
التوقيع


تجميع مواضيع أمنا/ هجرة إلى الله "أم شهاب هالة يحيى" رحمها الله, وألحقنا بها على خير.
www.youtube.com/embed/3u1dFjzMU_U?rel=0

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 01-19-2015, 11:18 PM
راضية بقضاء الله راضية بقضاء الله غير متواجد حالياً
عضو جديد
 




افتراضي

بموازين حسناتك
غفر الله لك وادخلك فسيح جناته
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
(كيف؟), لا, مَن, بسبب:, إلا, و(لماذا؟), ضل, ضلَّ


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

منتديات الحور العين

↑ Grab this Headline Animator

الساعة الآن 11:46 PM.

 


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
.:: جميع الحقوق محفوظة لـ منتدى الحور العين ::.